كلمة شكر لمدينة اكادير المغرب

كلمة شكر
عدت مساء امس الاحد من اغادير عاصمة الجنوب بعد زيارتى الثقافية اليها , وقد سعدت بهذه الزيارة , ويسرنى ان اشكر الاخ الكريم الحاج على قيوح رئيس الغرفة الفلاحية وقيدوم اعضاء البرلمان واحد ابرزالسياسيين فى الجنوب لدعوته الكريمة للمشاركة فى النشاط والملتقيات الثقافية التى رافقت اقامة المعرض الوطنى للمنتوج الفلاحى المغربى , وللتكريم الذى حظيب به منه شخصيا ومن اسرته ومساعديه , ومن رؤساء المصالح الجهوية والاقليمية ومن االاسرة الاعلامية فى الجنوب ..
وقد تعلمت الكثير مما رأيته من الحماس الوطنى والحرص على تكريم الفلاح الذى يمثل الارض ويسعى فى عمرانها وهو المواطن الاول الذى يستحق التكريم ..
واهم ما تعلمته من هذه الرحلة ثلاثة اشياء:
الاول : الاهتمام بالمواطن والاسهام الجاد فى حل مشاكله المتعلقة بحياته اليومية وقوت ومعاشه ه , وهذا الاهتمام يخفف من الاحتقان فى النفوس ويوجد الالفة والمحبة بين مختلف مكونات المجتمع الواحد فى المدن والارياف , والفلاح هو الركن الاكثر اهمية فى تحقيق الاستقرار والسلام الاجتماعى ..
الثانى : التعددية السياسية لاتعنى التصارع والتغالب وانما تعنى ان يستفيد المجتمع كله من كل الطاقات والكفاءات المتوفرة فيه , فلااحد خارج المسؤولية الوطنية والاخلاقية فى الوطن الواحد ولا احد يمكن ان يكون وصيا على الاخر فالوطن جامع وموحد ويستحق ان يضحى الجميع لاجله , والدولة تشجع الجميع على القيام بمهمة بناء الوطن , ولا فرق بين جزب مشارك فى الحكم او حزب معارض فالوطن للجميع , والكل يحميه ويدافع عنه .
الثالث :الحوار العقلانى الهادئ والمقنع هو السبيل الامثل للتوصل الى الحلول الممكنة والعادلة فى القضايا الخلافية السياسية والاقتصادية والثقافية وعدم اللجوء الى العنف والتطرف فى المواقف لان العنف بين الاطراف المختلفة يوجد الاحقاد ويعمق الخلافات , والكل يدقع ثمنه غاليا , ولاغالب فى ظل المجتمع الواحد الا بالتوصل الى الحلول الواقعية العادلة التى يمكن للانسان ان يتوصل اليها بجهده وتفهمه لمطالب الاخرين
( الزيارات : 814 )

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *