نفحات روحية

نفحات روحية
لا شيء في ملك الله خارج الإرادة الالهية المطلقة التي خلقت وكان الكون والحياة والانسان ، الله هو بديع السموات والأرض ، العقل لا يتجاوز حاجة الانسان وهو كالسمع والبصر ، لا يتجاوز ادراكه ما يحيط به مما يساعده علي ان يكون مخاطبا ومؤتمنا ، الله نور السموات والأرض وبه يكون الفهم لما خوطب به الانسان ، التسخير الالهي هو غاية الإبداع في التدبير ، من اراد العقل خارج المحسوسات كمن اراد البصر خارج قدراته ، وهذا من الجهل ، بالنور الالهي يكون كل شيء ممكنا ، وبغيره يكون كل شيئ مجهولا ، كل شيئ مما في الوجود من الأحياء والجمادات يسجد لله سجود عبدية وخضوع ، الخير من الله وبه يكون التقرب من الله ، امر الحياة يختص بالانسان ان يختار بارادته ما يحقق به كماله على ان يلتزم بما أمره الله به من حقوق الله وحقوق العباد ، الخلق فيما يختارون يخطئون ويصيبون وهم في ذلك ممتحنون ومبتلون ، ولا احد يملك من أمره شيئا الا بارادة الله ..

( الزيارات : 122 )

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *